شمعة أحلام المراهقين لا تنطفىء في أوجها

Club Noor

من قبل فرانسيسكا بوسو

أستطيع العودة بذاكرتي للوراء تحديداً لعام 1994، كما أني أذكر التاريخ بالضبط كان يوم 18 إبريل. كنت مراهقة آنذاك يبلغ عمري 15، كُنت معجبة جداً بفرقة الصبيان: "تيك ذات". كان لديهم في ذلك الوقت حفل على الهواء مباشرة في ميلانو، إلا أن والدي كانا يعتقدان أنني لازلت صغيرة جداً لأسافر وحدي إلى هناك لمشاهدتهم. لن أستطيع أن أقنعهم بذلك مهما فعلت.

جاءت الفرقة مرة أخرى للغناء في إيطاليا بعد عامين، ولكن قد كان اهتمامي بها قد فتر في ذلك الحين حيث قام روبي ويليامز بمغادرة المجموعة.

إنني معجبة جداً بروبي وليامز كنت أتابع أغانيه وألبوماته الغنائية. كنت أحلم أن أشهاده وهو يغني على الهواء مباشرة.

دعوني أعود الآن إلى الوقت الحاضر، لقد حدث ذلك أخيراً! حلمي تحقق. يوم 25 أبريل، كنا هناك في جزيرة ياس حيث يقوم روبي بغناء مقطوعته "دعوني أُمتعكم". وكانت مدهشة! كما غنى بضع أغنيات جديدة وبعض المقاطع التي نعرفها ونحبها. وبقينا نرقص قرابة الساعتين!

صحيحٌ أن حلمي قد استغرق 20 عاماً لكي يصبح واقعاً ولكن لا يهم، المهم أنه تحقق أخيراً!

يرجى تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

ملاحظات

حفظ

74

شارك

http://www.clubnoor.com/noorexperts/francesca-busso/blog_teenage-dreams-dont-die-young

أعجبني

74

التقييم